قفزات
٢٠٠٩-٠٤-٠١
بداية استميحكم عذرا على تقصيري بالمتابعة مدوناتكم والتواصل معكم

نحمد المولى قبل كل شيء على ما أنعمنا به .. من صحة وعافية وأمور تستحق الشكر عليها .. أتأمل ملياً لما لا نستشعر نبض السعادة لما اقتصر يومينا ومدارات أفلاكنا برتماً عبر المجتمع عن مشاهدة

أخذت وقتاً طويلاً لأفهم رغباتي ولأرسم مسارات حياتي لكن الحياة تطالبنا وأحياناً ترغمنا بكسر جادة وبناء أخرى

عن تجاربي من تلاطم أمواج الحياة مع بساتينها .. أعشقي نفسك أحبيها حوالي أن تتركي لها وقتاً لتستنشق هواء الأفق كما ترغب .. بعدها ستدنو منك متطلبات المجتمع روضي ما استطعتي وتعايشي مع مقدورها

فسعادة خلطة مجنونة تعشق التباكي على ما تركته بالأمس فإذا كانت زوايا نظراتك تبحث عن النور فحمداً وشكراً لرب أما إذا كنت من تبحث عن اسوداد الأفق فحقاً كتبتي لحياتك الموت من بدايتها

بيدينا رشة من مسحوق السعادة علينا أن نستنشقه حباً لأنفسنا لا أكثر فمهما حاولنا أن نغرف السعادة كما نود أو كما نتوقع أن نستحق ستجرح أصابعنا دون أن نحصل إلا على القليل

لا يعني أن نخذل أنفسنا بالركض وراء ما تستحق على بقائها كما تتمنى لكن نستشعر ما بيدنا وما كسبته حياتنا ونناضل على المزيد طالما بقينا

أحاول الكتابة التعبير عن ما بداخلي لكن للأسف خذلتني أفكاري كما هي حروفي

باختصار اشتقت لنفسي استقت لزوايا نبض فؤادي ورجفة قلمي وبعثرت كلماتي بين ثنايا مدونتي

اعذروني على قفزاتي لكنها رغبة بالكتابة مع زحمة ولخبطة أفكاري تترك لوحة من رشاشات ألوان لا أكثر
posted by محـــــارة at ٣:١٣ م | Permalink |


11 Comments:


  • At ٢‏/٤‏/٢٠٠٩ ٧:٤٦ ص, Blogger بنت أحمد

    لن يفق طموحنا في الشوق لقلمك إلى هذا الحد

    أنا جمعت ألواني ومسكت فراشاتي

    حتى أرسم لك لوحة تتضن الشوق لك ولكتاباتك الرائعة

    أجمل قفزات قرأتها يامحاااااااااارة

    وبانتظار وبشغف بقية القفزات

    لافض فاك على تلك الصدق في تلك السطور  
  • At ٢‏/٤‏/٢٠٠٩ ٧:٤٦ ص, Blogger بنت أحمد

    لن يقف***  
  • At ٢‏/٤‏/٢٠٠٩ ٢:٠٠ م, Blogger محـــــارة

    واااو أخيتي بنت أحمد بكتبلج بالكويت عشان يوصل الإحساس بصدق وقوة ماوصلي من ردودج

    دائما وأبدا كلامج وتواصلج يجعلني أدور بيني وبين نفسي أنا شنو كتبت حتى بوصل لهالبنت بالتحديد بصدق وقوة ماحاولت أن أرسمه بالكلمات

    بالمختصر أخيتي بنت أحمد أتمنى أكون بقدر ما أوصلتني كلماتج وأتمنى أكون بقدر الثقه الي منحتيني إياها

    وصدقيني لو ما أحسست أن كلامي يوصل كان بلأصل ما كان فيه لا كلمات ولا محاولة أساسا لرغبة بالكتابة ولا القدره

    أختي الكريمه أنا ماني غير وحده تحاول تفهم نفسها بين حروف تجتهد أنها تساعدها لتوصيل فكره لكن تشجيعكم ورؤيتكم لي بأكبر من ما أنا فيه يجعل الكلمات تتشجع أنها تسامر بعضها لتوصل المغزى حى لو أحيانا وصل كلام مبعثر

    شكرتلج على تواصلج وعلى تشجيعج للي بالكتابة واتمنى اكون عند العهد دوم وكل يوم .. بحفظ الرحمن  
  • At ٢‏/٤‏/٢٠٠٩ ٣:٠٧ م, Blogger تحذير صحي : هذه المدونة تسبب أمراض الهلوسه

    بالتوفيق والى الامام  
  • At ٦‏/٤‏/٢٠٠٩ ٨:٠٢ ص, Blogger راعيها

    شنو يعني؟  
  • At ٦‏/٤‏/٢٠٠٩ ٢:٥١ م, Blogger محـــــارة

    بوست بعبر عن أمور حبيت أكتب عنها

    باختصار البوست يدور حول مفهوم السعادة شنو وهل نقدر نكون سعيدين

    أتمنى يكون وصل المعنى .. شكرا دكتور  
  • At ١٣‏/٤‏/٢٠٠٩ ١:١٨ م, Blogger Shaima'a Alkandari

    محاااااااااره شلوووووووونج

    قفزه تليها قفزه اخرى من قفزات الحياه

    والسعاده متواجده بيننا وتدور حولنا وهنيئا لمن يبحث عنها على الرغم من تعبه والمه

    كلماتك حتى وان كانت مبعثره فحروفك اعطتنا بصيص من امل ونور يضيئ حولنا


    فلنبحث عن يوم مشرق مفرح جميل منير ايضا



    مميزه ومبدعه دوما تبهرينا بما تضعين لنا  
  • At ١٣‏/٤‏/٢٠٠٩ ٢:١٥ م, Blogger محـــــارة

    بخير حبيبتي شيماء كلماتك هي من تجد بطياتها وقع من النور علينا دوماً أن نعي بأننا خلقنا لأن نعمل وأن نكن سعيدين

    فالنبحث عن السعاده رغما عن كل مانمر به وسنمر به لولا تجرعنا لقليل من الألم لما استطعمنا سعادة بعده

    أسعدني وإياكم برحمة من المولى عز وجل وجعلنا ممن يشكر الرب على فضله ومنه

    شكراً لتواصلك عزيزتي  
  • At ١٣‏/٤‏/٢٠٠٩ ٢:٢٢ م, Blogger Barrak

    اتمنى ان تكونِ بخير دائما  
  • At ١٦‏/٤‏/٢٠٠٩ ١:٢٨ ص, Blogger محـــــارة

    اجمعين أخوي براك .. ومشكور كثير على تواصلك  
  • At ٢٧‏/٤‏/٢٠٠٩ ١١:٢٣ م, Blogger أتيت متاخرة

    لكل منا مفهومه الخاص عن السعادة يتكون بتراكمات عدة من خلال قنوات كثيرة
    ما قراءته يدل على فكر ناضج يا محارة