خوخــــة
٢٠٠٩-٠١-٢٢

يحاول المساء أن يرويني بطعمه يحملني لأن ألتف حول جناحيه ليغمرني بتطلعاته .. لكن نفسي متمردة على مذاق الصبح ونكهة الخوخ

بكل نسمة هواء ومعركة رياح وصوت ماء أذكر ذك المساء وتلك الرواية

نحاول أن نغمس أنفسنا بدائرة القدر لكنها تتشبث بحياتها كما كانت وكما تمنت

كلمات أكتبها لا أعلم ترابطها لكنها حروف أسهرت عيناي متمادية لأن تنثر بلخبطتها وبصدقها

فما حياتي إلا حبات خوخ وكوب من الموكا وكسرة تحت الراء وزوبعة تحاول أن تترتب
posted by محـــــارة at ٦:٢٨ ص | Permalink |


8 Comments:


  • At ٢٢‏/١‏/٢٠٠٩ ١٠:١٤ ص, Blogger سبمبوت

    تؤرقنا كلمات الليل التي تسبح في رؤوسنا فلا تنام ولا تجعلنا ننام!

    اضع بجانب رأسي دفتر للأفكار، عندما تؤرقني اطرحها على صدر الورقة واغمض عيني.

    تلك الكلمات مثل الطفل المشاغب الذي اكل توّا مليون قطعة سكّر، تنشط بالليل وتدور في مداراتنا الى ان تتعب وينهكها الإعياء.

    تتعبني كثيرا .. ولكني حتما أحبها.  
  • At ٢٢‏/١‏/٢٠٠٩ ١٠:٣٩ م, Blogger Manal

    جميل
    مزاج المساء
    الفواح بعطر الخوخ

    :)  
  • At ٢٣‏/١‏/٢٠٠٩ ٧:٢٥ ص, Blogger راعيها

    وهل نحتاج كثيرا لترتيب أفكارنا و كلماتنا حينما يفيض بنا الشجن؟

    و ما الكلمات ؟ ... ان هي عجزت عن أن تضع على الورق بضع من مشاعرنا...

    إن الشوق لا يجيد لعبة الترتيب هذه .. وهو غير مهتم بإجادتها ... فالشوق مخلوق جامح لا يعرف النظام .. وهو مخلوق منزوع منه الأدب والحياء ! .. لا يترك لنا فسحه من صباح أو ليل كي نرتاح ..

    هل تعرفين الشوق يا محاره ؟ ... هل ألجمتك الدمعه عن الكلام أحيانا؟ .. هل عبث بقلبك الحنين أحيانا؟ .. هل تمنيتي أن تغفو الذكريات فلا تفيق؟

    على جنبات الطرق .. وداخل البيوت .. ملامح رجال .. سلبتهم الحياة أرواحهم و أحلى لحظاتهم .. لا يحملون في قلوبهم الا الشوق .. المخلوق الجامح الذي لايعرف الأدب  
  • At ٢٤‏/١‏/٢٠٠٩ ١٢:٤٠ ص, Blogger محـــــارة

    أهلا بك اخي سبمبوت .. الكلمات لاتعرف لساعة مرسى ولا لنظام لها مرفأ

    كلماتنا تخرج لتنثر عن ما بداخلنا لا بيدنا إلا أن نواسيها ونحاول أحياناً أن نروضها

    فما لكلمات إلا مشاعر تحاول أن تترتب  
  • At ٢٤‏/١‏/٢٠٠٩ ١٢:٤١ ص, Blogger محـــــارة

    الأجمل تواجدج أخيتي منال  
  • At ٢٤‏/١‏/٢٠٠٩ ٢:٣٨ ص, Blogger محـــــارة

    الكلمات أمام مشاعرنا متمردة لا تخضع لا لي رغباتنا ولا حتي تسمح لنا أن نروضها .. تخرج لتنثر بصدقها لتحط عن أشواقها وبعض من آهاتها على ما يتأرجح خاطرها ترسوا ونرسي بالأخر لها

    الشوق أستاذي ما هو إلا زلزال ينفض بالأرواح تحاول أحيانا الدموع أن تواسيه لكنها تضل الطريق أحيانا أخرى

    لو لم أشتاق لأناس غيبتهم دائرة القدر ولم أشعر بالدمع والسهر لما أضاعت مني كلماتي ترتيب أفكاري

    حياتنا أستاذي رسمت لنا قبل خلقنا ببراكينها وبأروع بساتينها علينا التعايش بها .. لملمت أشيائنا بقدر المستطاع

    محاولة الترتيب لا يعني الانصياع وراء القدر بقدر ما هو رغبة بالتعايش مع الواقع

    أستاذي كلماتك تنفض ذبذبات وروح تحاول السير وراء ما ساقها القدر .. لكن بالآخرة مالحياة إلا لعبة علينا التنطع بأجمل لحظاتها والتعايش مع باقي أوقاتها حتى لو كانت بدون طعم  
  • At ٢٥‏/١‏/٢٠٠٩ ١٢:٢٦ ص, Blogger بنت أحمد

    من يمتلك المرور هنا دون ترك بصمة

    فخورة أنا بمعرفة قلبك الطاهر وحرفك الصادق ومشاعرك الرائعة وحروفك الجنونية

    مزاجك غريب ومسائك خوخه :)

    طابت أيامكـ بكل خير

    :)  
  • At ٢٥‏/١‏/٢٠٠٩ ٣:٢٢ م, Blogger محـــــارة

    :) أختي بنت أحمد كالعادة كلماتك تجعلني بحيرة كيف لي أن أصل لما أوصلتني له

    شعورك الأروع وصدقك جعلك تشعرني حتى بالكلمات لما تتشابك إلا ببعض منها

    أتمنى أن أكون بقدر ماحملتيني من روعة الكلمات

    أما مسائي وخوختي وصباحي ماهم إلا جنوني وخلطتي التي أعتز بها .. منحنى من المزاجية يمزج الطفولة بالنضج

    مسائك وصباحك أحلى وأطيب من الخوخ مع الكرز